السبت، سبتمبر 30، 2006

لو لم اكن مصرية.. يافرحتي

لو لم اكن مصرية لوددت ان اكون ايرانية.. على الرغم من انى مش هقدر البس الاسدال اللى بيلبسوه!
الفكرة اني مش مدعية سياسة ولا بقول اني سياسية محنكة انا كبيري الجزيرة وكام جريدة من الجرايد التعبانة بتاعتنا.. ولا شيعية عشان احب اعيش في ايران بس الفكرة ان بتهيالى ان جوا كل واحد منا اتمنا ولو للحظة يعيش موقف ايران وهي بتقول لا
لا مش هوقف تخصيب اليورانيوم
لا مش موافقة على ضرب اسرائيل للبنان وزودت حسن نصرالله بفلوس.. حتى ولو في الخباثة ولو في السر او العلن بس واخدة موقف
لا مش هوافق على رسم الرسول عليه الصلاة والسلام بشكل ساخر.. وعملت مسابقة لرسم الهولوكست رغم الشك التاريخي في مصداقية وجود المحرقة وكل ده بس يكفي تذكير اليهود بان منهم كتير اتدبح ومات على ايد هتلر.
الممتع ان ايران معملتش مسابقة مخصوص عشان ترد بيها على الرسوم دي .. هي اصلا دولة لها مسابقة لرسوم الكارتون سنويا وما كانت تلك المسابقة الا تغيير لمضمونها عشان يردوا بيها.. وفي رأيي انا اسميها توظيف حدث سنوي لرد الاعتبار!

كلامي كله مش جديد.. ولا بيضيف اي حاجة جديدة يمكن الجديد اللى ممكن اقدمه في اللينك اللى هحطه لرسوم كارتونية ايرانيه.. الناس دي مسلمين بعيدا عن سنة او شيعة بس مسلمين وفي رايي انا الذاتي والذاتي جدا.. الناس دي عرفت طريق للتقدم وعرفت طريق لدينها وحكومتها ويا شعبها
كان فيه واحد ايراني اعرفه كان في مصر من سنة.. كان بيقولى مصر انهاردة –من سنة- عاملة زي ايران في السبعينات
انشكحت جدا طبعا وفرحت اوى وتمنيت ان اظل مصرية!
وفضلت طول مانا مروحة اردد "يافرحتي يا بهجتي يا سعدي ياهنايا يافرشي وغطايا" مانا مستحملتش الشعور بالهنا اللى كنت فيه!

كنت هنسى اللينك
http://www.irancartoon.com/
قولولي رايكو في الصور.





Image Hosted by ImageShack.us

هناك 18 تعليقًا:

شهرزاد Shahrazad يقول...

gameel gedan, this is definately the time to be Iranian, except for their dress sense, but lucky them..

Ensan يقول...

Do u think if u are iranian u will be better ?? i guess no
every country have it's positive and negative side
at lest the positive side of egypt , isno one wantto be egyption any more ,ask the youth what nationality they want to have .. u will hear name of most world countries except egypt

mai يقول...

شهرزاد شكرا لمرورك الكريم
انسان انا مفهمتش اوي قصدك.. بالنسبة لكل بلد مساوئها ومحاسنها فده اكيد بدليل اني ذكرت انى مش هقدر البس الاسدال ولو ان البوست ده مش مقال ادبي عشان ينطبق عليه الافكار اللى قدمتها والافكار اللى نسيتها.. ومع ذلك هناقشك.. بس افهم انت مختلف معايا في ايه؟

لو على الوطنية والانتماء فدول شيء مفروغ منهم البوست حسرة ليس الا بحسد ايران على موقفها السياسي حتى ولو مش هتفضل ايران زي ماهي في الفترة الجيه يمكن تتساوي بالاسفلت او تبقى تحت الاسفلت الله اعلم!

للاسف.. مفهمتكش:(

أحمــــــــدبــــــــــلال يقول...

أنا بحب مصر أوى
و بصراحة مش ممكن أغيرها مهما كانت مساوئها
بحبها زى ما هى
و حتى لو فى حاجات و ما أكثرها مش عاجبانى عندى أمل تتغير بتمنى أعيش بأحترامى فيها
من غير مايفرض عليا لبس أو شكل أو طريقة معينة فى الحياة


بس بجد

بحب مصر

Ensan يقول...

فى الاول بعتذر ان الكلام ماكانش واضح
انا مش مختلف معاكى ,انا متفق معاكى فى اللى قلتيه ,بس انا حاولت ابص من ناحية تانية ان بقى ناس كتير بيبصو لايران على انها قدرت تقول لأ

وفى الاخر مفيش داعى للمناقشة لاننا مش مختلفيين اصلا

mai يقول...

بلال .. انا كمان بحب مصر :)
بس مش قادرة مقولش عيوبها للاسف يمكن عشان خايفة عليها اوى او نفسي اشوفها احلى

انسان.. تمام يابيه:)

zordeak يقول...

انا شايف ان الوقت اللى هنحس بفخر اننا من مصر قرب
يمكن تقولى نتفائل شوية
بس بجد انا حاسس ان الوقت ده قرب
على قد منا زهقان من الوضع الاسود اللى بقينا فيه
بس برده لسه عندى امل
سعيد بالمرور على مدونتك
سازورك دائما
احمد

ana ga3an يقول...

لا تريد ايران مواجهة مع الغرب لكنها تحاول الاستفادة الى الحد الاقصى من الظروف لتحقيق هدفين: الاول بلوغ القدرة النووية وهذا لا تساوم عليه مهما تكن الحوافز مغرية. فما دامت قادرة على اتباع سياسة تأجيل الحوار او المواجهة فانها تشتري الوقت كي تحرز تقدماً نووياً لا رجعة فيه. والثاني انتزاع اعتراف الغرب بها وتحديداً اميركا كقوة اقليمية عظمى ان لم يكن بالاوراق التي تملكها اليوم من العراق الى سوريا ولبنان وغزة، فبالنووي مستقبلا
ميجيش نجادي يمسك حكم مصر كام سنة

Hassan.Moe يقول...

بجد موضوع جميل مووووت ورأي بسيط وحقيقي ، الإيرانيين ومن زمان الفرس وهما أكتر ناس عندهم اعتزاز بحضارتهم وتاريخهم والأهم كرامتهم ، وفكرة إيرانوفوبيا اللي للأسف كتير بيروجلها عندنا ساعة باسم كره الشيعة وساعة باسم الخوف من النووي حاجة كريهة جدا لأنها بتربي كره غير مبرر وأعمى بيخفي عن اعينا عوامل مشتركة كتيرة ومصالح برجماتية حتى ممكن إننا نستفيد منها مع إيران
كمان عايز أقول حاجة عشان موضوع إننا بنحب مصر أوي ولازم نعتز بيها ، أنا مش مختلف في الموضوع ده بالمرة ، بس مادام نردد العبارة الكلاشيه : متسألش ممكن تاخد من بلدك إيه إسأل ممكن تديها إيه !! وقبل مانطلب إننا نحب مصر لازم إن مصر تحبنا !! ولا إيه ؟؟ ممكن عشان ظروفي إن معنديش إنتماء لأي كيان قومي بقول كده ، لكن بجد عايز أضيف مقولة زميل عزيز قلهالي : ليس الوطن مانسكنه ، ولكنه مايسكننا

أحمــــــــدبــــــــــلال يقول...

بلا مصرية بلا أيرانية


المهم هاتيجى حفلة عيد ميلادى يوم5أكتوبر عندى فالبلوج


أوعى تتأخرى

و عارفة لو ماجيتيش
مش هاتكلى من التورتة

مفلس افندى الرايق يقول...

انا اتمنى ابقى مصرى راجل

جندى فى وقت المعارك باسل

مصرى يبقى لمصريتى مقدار

اقف واقول للغاشم لا...لو هارتمتى فى نار

مصرى بس عربى بجد

لا بخاف من امريكان ولا يهود..ولا من اى حد

نفسى ابقى مصرى على الطريقه الايرانيه

اقف للعدو الظالم وقفه قويه

نفسى ونفسى ونفسى

بس امتى تتحقق امانيه

ما هى دى القضيـــــــــــه

من وحى كلامك
تحياتى

mai يقول...

محمد حسن زيارتك غالية عندي بجد
ورأيك يهمني وسعيدة بيه :)
عجبتني الجملة الختام

احمد بلال اكيد جيه.. وكل سنة وانت طيب مقدما يا فندم المهم التورتة شيكولاتة ولا لا؟؟؟ لو مش شيكولاتة مش هاجي
انا نفعية وصوليه :D

مفلس افندي الرايق.. ياسلام على روقانك
اسعدني مرورك الكريم بجد:)

قلم جاف يقول...

عاجباني قوي صورة صلاح جاهين في البروفايل بتاعك.. دي حاجة..

الحاجة التانية إن البلد دي أحسن من غيرها ، أقله البلد الوحيد اللي ممكن تموت فيه من الضحك!

نحن في مصر نملك - بدون شوفينية - أفظع آلة ساخرة في العالم ، تتريق على كل شيء وأي شيء بكل عنف ، وكل ما التهريج بيسود والعك بينتشر بترتفع حدة الخطاب الساخر المصري..قريت أمثلة على دة في مقال في عشرينات من فترة..

وعلى حس الكاريكاتير ، واللي لسة صديقي شريف نجيب كاتب عنه من فترة ، الصور تبين إن على الرغم من الحس الساخر الرهيب للشعب المصري إلا إن رسامين الكاريكاتير الحقيقيين يتعدوا ع الصوابع.. وفيه فقدان غريب لدى رسامين الكاريكاتير بتوعنا للابتكار وللمهارة ولفنيات الفن الكاريكاتيري..

عن إيران محدش ينكر إنها قوة إقليمية ، لكنها نموذج عملي للبراجماتية الشديدة في السياسة الخارجية ، قوة إقليمية على الطريقة دي عندها أيديولوجيا عايزة تصدرها ، وعندها مصالح عايزة تحميها.. وبتتعامل معانا احنا من المنطلق دة ..

السياسة ما فيهاش عواطف ،ولا عنايات!

mai يقول...

اولا مرحب بيك
ثانيا قلمك الجاف بيعجبني هو كمان:)

ثالثا.. سلامي لعنايات
:D

نتكلم جد بقى؟ كلامك صح جدا
سعيدة بمرورك

Amr Fahmy يقول...

أنا معاكي جدا يا مي في اللي بتقوليه، بعدين هي الفكرة ان كوني فخور بموقف ايران واتمنيت اني اكون ايراني اعيش لحظة دي لا يلغي وطنيتي اللي هي تيجي في المرتبة التانية بعد انتمائي الإسلامي

Ayman El-sherbiny يقول...

موضوع جامد طحن, بجد بحييكي يا مي

mai يقول...

عمرو وايمن مرة واحدة
كتير كتير كتير
احمدك يااااااااارب

ههههههههههه منورين يا بشر

غير معرف يقول...

حلو ان الواحد يحلم ، يفشخر على غيره بالحلم بتاعه ، بس يضحك على نفسه و يصدق الحلم ، يبقى انت أكـــــــــيد مصري\ة