الجمعة، أغسطس 11، 2006

بضعة سطور


هي أمواج تتلاطم..
تختزلنا بين طياتها تارة..
في عذاب نقاوم..
نتمسك بثوابت طيّارة..
حياتنا صارت مجموعة من اللحظات.. نكاد نتلمسها حين الحزن يتمسك بنا..
مجموعة من اللحظات لا نكاد نذكر منها إلا ما فرضه الزمن على عقولنا وما استطعنا تخزينه في وسط معركة الحياة المحمومة.
لست أدري أيسمح لي الوقت الذي جمعنا معا أن يعطيني تصريح بأن أقول انك رفيق درب؟
فلو كنت رفيق درب فاسمح لي "قد عشقت ذلك الدرب" بكل ما فيه وعلى الرغم مما فيه.. حتى الآن يمكن أن اسرد كل شيء على ورق.. ولكن ما سوف يحدث لا احد يدري .. أنت وحدك من يقل لي اتركيها لعلام الغيوب.. ليست بإرادتي أن اتركها أم لا وليست بإرادتي أن أتوقف عن التفكير فيما سنصير غدا.. أخشى فقدان الدرب ورفيقي!
واخشي أن افتتح جملة بفعل "أخشى" فيأبى السطر أن ينتهي .. وتبقى كلمة مكررة على لساني حتى الممات وقد كرهت التخفي خلف الجدران والتحسب لكل شيء جديد.
ربي.. يوسف-رضيت عنه- قد رأى برهان ربه.. ولولاه لما تدارك نفسه.. لا أعتقد أني على حافية الهاوية ولكني أحتاج إلى مثل ذاك البرهان..
بشدة أو بيأس –ربما-

هناك 10 تعليقات:

BackBone يقول...

مممممم, مش لقليك حاجه اقولها غير ربنا معانا كلنا يابنتي, و ربك كريم و اكتر من كده و بيزيح و اللهي....

ربنا يوسترك متوصليش الموضوع انه يقف علي البرهان لحسن تروحي في دهيه


أستني بس انا هعملك كوبايه شاي تعدلك الدماغ...

أحمــــــــدبــــــــــلال يقول...

لا تخشى شيئاً

و أتركيها لعلام الغيوب

Me2 يقول...

أهم شيء إنك متعيشيش وهم
قد يكون توقع النتائج الحسنة و السيئة معا بدون تحيز لأحدهما أفضل حل
لا شيء يدوم للأبد والترقب و الإنتظار و الأمل مشاعر لا نستطيع التخلي عنها ولكن الأفضل ألا نتوقع الكثير وهذا بالرغم من كل شيء لا يدعو للإكتئاب فالحياة مليئة بالمفاجآت

mai يقول...

backbone بحب الشاي بللبن اكتر .. لو هتعملي فياريت تلاتة سكر ههههههههههههههه

احمد ونعم بالله..

me 2 احيا بسياسة توقع الاسوأ كي اتقبل الحياة يوميا بابتسامة:) فان صارت كما توقعت فقد استعددت وان تحسنت فالابتسامة تزيد 2 سم:)) .. سيبك انتي.. منورة

حاول تفتكرنى يقول...

يكفينا قلم
وبعض القصاصات لنحيا

تحياتى

Amr Fahmy يقول...

أنا مش عارف ليه الناس أصلا علقوا ع الموضوع بعيدا عن كونه خاطرة
المدخل رائع يا مي، استمري

mai يقول...

زقزوق ..
مرورك يكفيني بجد.. وكون المدخل عجبك فده شيء يسعدني اكتر واكتر انت عارف اهم حاجة المداخل
:))))))

Hassan.Moe يقول...

خاطرة رائعة كالعادة يامي ، ولا تدل إلا على موهبتك العالية وإحساسك المرهف ، ياريت تستمري بجد

أجدع واحد في الشارع يقول...

سبها على الله

mai يقول...

ونعم بالله